بعد-الخلاف-رسالة-حب-من-سامر-أبو-طالب-لـ-رنا-سماحة:-ماقدرش-أستغنى-عنك