تُعلم وزارة الدّاخلية أنّه على إثر تعمّد مجموعات متفرقّة من الأشخاص ناهز عددهم الجملي حوالي ال1200 شخص التظاهر بالأنهج المحيطة بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة، متحجّجين بالاحتفال بيوم 14 جانفي، وحيث تعمّدوا مخالفة القرار الوزاري القاضي بمنع كافّة التّظاهرات بالفضاءات المفتوحة والمغلقة خلال هذه الفترة (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره