عبرت كل من النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين والجامعة العامة للإعلام عن “ادانتهما لاقحام قوات الامن في الشؤون الداخلية للمؤسسات الاعلامية، ورفضهما اللجوء التعسفي للتسخير او لقوانين مماثلة بهدف ضرب العمل النقابي” .
لقراءة المقال كاملا من مصدره