أكّدت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين تمسكها بتنفيذ الإضراب العام في مؤسسات الإعلام العمومي المقرر ليوم 02 أفريل 2022، واستعدادها لخوض كل التحركات الإحتجاجية المشروعية دفاعا عن حقوق منظوريها وعن حرية الإعلام، وفق بلاغ صادر اليوم الثلاثاء 29 مارس 2022.
وعبرت النقابة عن إدانتها الشديدة للغياب (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره