أفاد المتحدث الرسمي بإسم الرئاسة المصرية، في بلاغ اليوم الاثنين 17 جانفي 2022، ان الجانبين المصري والجزائري أكدا خلال استقبال رئيس جمهورية مصر العربية عبد الفتاح السيسي وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة على “استمرار الدعم العربي للرئيس قيس سعيد وما يقوم به من اجراءات وجهد حثيث لتحقيق الاستقرار (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره