أدّى رئيس الجمهورية قيس سعيّد، اليوم الأربعاء 6 افريل 2022، زيارة إلى ضريح الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة بمدينة المنستير بمناسبة إحياء الذكرى 22 لوفاته.
وأكّد بهذه المناسبة، أنه تم تحديد المواعيد حتى تعود السيادة للشعب التونسي.
وقال :”السيادة لا يجب أن تكون سيادة وهمية…يتحدثون عن سيادة الدولة (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره