في الذكرى الثامنة والخمسين للجلاء عن بنزرت… سياسة المراحل أثمرت الجلاء التام

  • Whatsapp

اليوم يحتفل الشعب التونسي رجالا ونساء كبارا وصغارا بالذكرى الخامسة والأربعين لعيد الجلاء فأقيمت معالم الزينة عبر شوارع ولايات الجمهورية ابتهاجا بهذا العيد السعيد الذي نعتز به ونعتبره من أعظم أعيادنا القومية وأمجادنا الوطنية، لأن هذا اليوم يرمز إلى التخلص من آخر جندي من جنود الاحتلال الفرنسي الذين (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره

Related posts