دعا السفير الأمريكي دونالد بلوم إلى عودة تونس الى المؤسسات الدستورية، مؤكداً إن الأمر لا يتعلق بالنسبة لواشنطن بالعودة إلى ما قبل 25 جويلية ولكن يتعلق بالمضي قدما إلى الأمام ومواصلة المسار الديمقراطي لتونس.
وشد أنّه أي إن كان مسار الإصلاح السياسي، فإنه يتعين العودة إلى التقاليد السياسية التونسية (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره