اعتبر الناطق الرسمي باسم حركة النهضة، عماد الخميري، أنّ رفع الإقامة الجبرية عن القيادي بالحركة، نورالدين البحيري، “بعد 67 يوما من اختطافه واحتجازه قسريا، يعدّ شهادة براءة له وللنهضة ولقياداتها من كل حملات الهرسلة والتشويه التي طالتهم”.
وأكّد الخميري خلال ندوة صحفية انعقدت اليوم الجمعة بالعاصمة، حول (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره