قررت مصالح بلدية الكريب، أمس الخميس، وبعد التنسيق مع اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة، إيقاف العمل الاداري بكامل مصالح البلدية باستثناء تسجيل الولادات والوفيات، وذلك على خلفية تسجيل عدد هام من الإصابات بفيروس “كورونا” في صفوف أعوانها.
لقراءة المقال كاملا من مصدره