أكد رئيس الجمهورية قيس سعيد ان الدولة قائمة والكلمة الفصل ستعود للشعب التونسي عبر الاستفتاء والانتخابات المقبلة، رغم ما اسماه المحاولات اليائسة لضرب الاستشارة الوطنية. وجدد سعيد خلال اجتماع لمجلس الامن اليوم الاثنين، ان نتائج الاستشارة لا لُبس في نتائجها وتم اعتمادها في عديد الدول.. مؤكدا “ان نتائج (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره