سجل باحثون، الخميس، أحدث تجربة مفاجئة في السعي لإنقاذ حيوات البشر بأعضاء من خنازير معدلة وراثيا.
هذه المرة، زرع جراحون في ألاباما الامريكية كليتي خنزير في جسم رجل ميت دماغيا- وهي بروفة خطوة بخطوة لعملية يأملون فيها زرع الأعضاء في مرضى على قيد الحياة ربما لاحقا هذا العام.

وتقول جايمي لوك من جامعة (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره