أكدّ الدكتور رفيق بوجدارية رئيس قسم الاستعجالي بمستشفى عبد الرحمان مامي، أنّ الدراسات أثبتت أنّ الأشخاص البالغين هُم من يَنقلون العدوى للأطفال، في إشارة إلى انتشار العدوى في صفوف التلاميذ.

لقراءة المقال كاملا من مصدره