رفضت الدائرة المختصة بالمحكمة الابتدائية بتونس، اليوم الثلاثاء، الدعوى التي تقدمت بها رئيسة الحزب الدستوري الحر، عبير موسي، لإيقاف أشغال الجلستين العامتين المبرمج عقدهما يومي 30 مارس و2 أفريل 2022، بحسب ما أكده للجوهرة أف أم، النائب في البرلمان المعلقة اختصاصاته، سمير ديلو.
لقراءة المقال كاملا من مصدره