طالبت حركة النهضة، بإطلاق سراح كافة الموقوفين على خلفية مظاهرات الاحتفاء بعيد الثورة يوم 14 جانفي 2022.
كما أدانت، في بيان أصدرته عقب اجتماع مكتبها التنفيذي أمس الإثنين، “الاعتداء بالعنف الشديد على عدد من الموقوفين وخاصة شقيق شهيد الثورة أحمد بوكدوس”، داعية الجهات الحقوقية وهيئة الوقاية من التعذيب (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره