خلال الفترة القادمة لن تكون وضعية حكومة نجلاء بودن مريحة ولن تكون مهمتها بالهينة في ظل تنامي كل أسباب الصعوبات المختلفة داخليا وخارجيا. تونس – الشروق – فاضل الطياشي في ظل التطورات العالمية الأخيرة وما رافقها من تداعيات اقتصادية ومالية على البلاد، وبالنظر إلى ما يعانيه الاقتصاد التونسي والمالية (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره