قامت بلدية زغوان بإغلاق المسلخ البلدي التابع لها وايقاف نشاطه لأجل غير محدد بسبب عدم وجود طبيب بيطري يؤمن المراقبة الصحية للحوم المواشي التي يتم ذبحها بهذه المنشأة.
لقراءة المقال كاملا من مصدره