مثل صباح اليوم الصحفي ببرنامج الحقائق الاربع أسامة الشوالي أمام محكمة الاستئناف بنابل بعد اربع سنوات على قضية دار المسنين بقرمبالية .
وقال الشوالي في تدوينة له ” تم تبرأتي من الاعتداء بالعنف و تم انصاف عملي الصحفي الذي مكن المسنين الضحايا النجاة من بطش إدارة مركز رعاية المسنين الذي كشف تحقيق (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره