طالب عدد من النواب الاميركيين بمساءلة انطوني فاوتشي رئيس المعهد الاميركي للحساسية والامراض المعدية كبيير المستشارين الطبيين للرئيس الاميركي جو بايدن في الحملة ضد كورونا، اثر معلومات حول تمويل المعهد الفيدرالي لمخبر في تونس لاجراء تجارب فظيعة على الكلاب لأغراض طبية، وفق تقرير اميركي نشره “ذي هيل” المختص في الشؤول البرلمانية.
لقراءة المقال كاملا من مصدره