الصورة للدورية الأمنية التي افتكت الهاتف
حقائق أون لاين-
تعرضت مراسلة حقائق أون لاين، إلى شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة، أميرة الجبالي (صحفية متربصة)، إلى تضييقات أمنية، عندما كانت بصدد القيام بتغطية للمسيرات المعلن عن تنظيمها، رغم استظهارها ببطاقة صحفي محترف (مصور صحفي) الصادرة عن رئاسة (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره