أكد رئيس المرصد التونسي لحقوق الانسان والمتهم بالشأن الليبي، مصطفى عبد الكبير، أن خفر السواحل الليبي قد قام مساء أمس، بإيقاف مركبي صيد، على متنهما 24 بحّارا، أصيلي ولايتي صفاقس والمهدية.
لقراءة المقال كاملا من مصدره