“نيويورك تايمز”: الضربة الأمريكية الأخيرة في أفغانستان لم تؤد إلى مقتل جهادي في سيارة مفخخة

  • Whatsapp
"نيويورك تايمز": الضربة الأمريكية الأخيرة في أفغانستان لم تؤد إلى مقتل جهادي في سيارة مفخخة thumbnail

دحض تحقيق نشرته صحيفة “نيويورك تايمز” الجمعة أن الضربة الأخيرة التي نفذها الجيش الأمريكي في أفغانستان أودت بحياة عامل بمنظمة غير حكومية، نافية بذلك رواية واشنطن بأنها أدت إلى مقتل جهادي في سيارة مفخخة. وعندما سئل عما توصلت إليه صحيفة “نيويورك تايمز”، قال المتحدث باسم البنتاغون جون كيربي، إن التحقيق مستمر، مشددا على أنه “لا يوجد جيش في العالم حريص (مثل الولايات المتحدة) على تجنب وقوع إصابات بين المدنيين”.
لقراءة المقال كاملا من مصدره

Related posts