يواجه المنتخب المصري مساء الأربعاء نظيره السوداني في “دربي النيل” على ملعب أحمد أهيجو التابع للمركب الرياضي القديم في العاصمة الكاميرونية ياوندي، وسط معركة “طاحنة” حول بطاقة المرور إلى الدور ثمن النهائي لكأس الأمم الأفريقية 2022 والتي تشارك فيها عن بعد غينيا بيساو التي تلعب ضد نيجيريا المتأهلة سابقا. وليس أمام “الفراعنة” من خيار سوى الفوز، وأي نتيجة غير ذلك، تعرضهم لخطر الوداع المبكر.
لقراءة المقال كاملا من مصدره