قال رئيس الجمعية الدينية لمسلمي روسيا، المفتي ألبير كرغانوف، إن قرار روسيا الاعتراف باستقلال جمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، له ما يبرره، وهو من أجل حماية أرواح الناس.
لقراءة المقال كاملا من مصدره