فضيحة جديدة تطارد بوريس جونسون.. حفل لحكومته و"حقيبة مليئة بالنبيذ" عشية جنازة زوج الملكة إليزابيث thumbnail

المزيد من الاعتذارات من داونينغ ستريت، والمزيد من الاعتذارات من رئيس الوزراء بوريس جونسون.

ولكن هذه المرة، اعتذار للملكة إليزابيث، اعتذار لقصر باكنغهام، لحفلة أقيمت داخل مقر الحكومة بداونينغ ستريت في الليلة التي سبقت جنازة زوج الملكة. في الليلة التي سبقت وضع الأمير فيليب إلى مثواه الأخير في وقت حداد وطني. في الوقت الذي التقطت فيه الصورة الأيقونية للملكة إليزابيث وهي تمتثل للقوانين، جالسة في الكنيسة بمفردها مع عدم وجود أحد بجانبها.

وأقام موظفو حكومة جونسون حفلًا في أبريل…

لقراءة المقال كاملا من مصدره