فتاة تصور لحظة دهسها بدلًا من توثيق إطلاقها الألعاب النارية في الشارع thumbnail

في حادثة مرعبة وقعت في أحد شوارع مدينة أورانجفيل بولاية كاليفورنيا الأمريكية، وثقت فتاة تبلغ من العمر 31 عامًا تدعى لينا آدمز لحظة دهسها بدلًا من تصوير نفسها وهي تقوم بإطلاق الألعاب النارية وسط الشارع، وأظهرت الكاميرا اللحظة العنيفة التي يصعب مشاهدتها.

لقراءة المقال كاملا من مصدره