سيل من الانتقادات ضد زمور بعد اتهامه بالسماح للحشود بإطلاق هتاف "ماكرون قاتل" thumbnail

واجه مرشح اليمين المتطرف للانتخابات الرئاسية الفرنسية إريك زمور سيلا من الانتقادات بعد اتهامه بأنه سمح لحشد التقاه الأحد في باريس بإطلاق هتاف “ماكرون قاتل”. ووصف الرئيس الفرنسي ما حصل “بالإهانة”، فيما اعتبرت مرشحة الجمهوريين فاليري بيكريس أن “السماح بمعاملة خصم على أنه قاتل هو أمر خطير”. لكن أوساط زمور لفتت إلى أنه “يدين ما قاله الحشد في ذلك الوقت” وأنه “لم يسمعه”.
لقراءة المقال كاملا من مصدره