مني المنتخب الجزائري حامل اللقب بخسارة صادمة أمام غينيا الاستوائية المتواضعة صفر-1 الأحد ضمن المجموعة الخامسة، فبات يواجه خطر الخروج المبكر من الدور الأول من كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم المقامة في الكاميرون، في حين سقطت ساحل العاج في فخ التعادل مع سيراليون 2-2 ضمن المجموعة ذاتها. وأنعشت تونس آمالها في اللحاق بركب الدور ثمن النهائي باكتساحها موريتانيا برباعية، بينما واصلت سيراليون مفاجآتها وتعادلت مالي مع غامبيا 1-1 في المجموعة السادسة.
لقراءة المقال كاملا من مصدره