أعلن المركز الأمريكي لرصد موجات التسونامي السبت رصد أمواج مد بحري عاتية في عاصمة تونغا وساموا الأمريكية في المحيط الهادي، نجمت عن ثوران بركاني تحت الماء قبالة جزيرة تونغا. وفيما أظهرت صور على منصات التواصل موجات تقتحم بيوتا في ساموا، أصدرت سلطات أستراليا ونيوزيلندا وفيجي تحذيرات من موجات تسونامي أخرى إثر الثوران الذي أدى لإطلاق رماد وبخار وغاز لمسافة بلغت 20 كيلومترا في الهواء.
لقراءة المقال كاملا من مصدره