أيدت الأربعاء المحكمة العليا الأمريكية، بغالبية ثمانية من تسعة أعضاء، الحكم الذي أصدرته سابقًا محكمة استئناف فيدرالية برفض طلب ترامب الحفاظ على سرية الوثائق المتعلقة بالاعتداء على مبنى الكابيتول في 6 كانون الثاني/يناير من العام الماضي الذي وقع قبيل موعد تسليم السلطة للرئيس الحالي جو بايدن. وبات من المحتم على الأرشيف الوطني ،الذي يحتفظ بهذه الوثائق، تسليمها إلى لجنة الكونغرس المكلفة التحقيق في اعتداء أنصار ترامب على الكابيتول.
لقراءة المقال كاملا من مصدره