نفى التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن السبت ما تم تداوله من تقارير حول استهداف التحالف لمركز احتجاز بمحافظة صعدة اليمنية، مشددا على أن هذه التقارير “عارية من الصحة”. الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، من جانبه، فقد أدان، في بيان صدر الجمعة،  الضربات الجوية التي أسفرت عن مقتل 60 شخصا على الأقل في مركز احتجاز صعدة التي يسيطر عليها الحوثيون. أما مجلس الأمن الدولي، فمن جهته، قد ندد بهجوم الحوثيين على الإمارات ومواقع في السعودية و”شدد على ضرورة محاسبة مرتكبي هذه الأفعال الإرهابية المشينة، ومنظميها ومموليها ورعاتها، وتقديمهم للعدالة”.
لقراءة المقال كاملا من مصدره