رجح محللون وتجار أن ترغم التوترات المتصاعدة بين الدولتين الكبيرتين المنتجتين للحبوب في العالم، روسيا وأوكرانيا، مشتري القمح والذرة وزيت عباد الشمس على البحث عن شحنات بديلة، وهو ما يرفع أسعار الأغذية العالمية التي تقترب بالفعل من أعلى مستوياتها منذ سنوات طويلة.

لقراءة المقال كاملا من مصدره