يتواجه المرشحان الأوفر حظا للفوز في الانتخابات الرئاسية الفرنسية، الرئيس المنتهية ولايته إيمانويل ماكرون ومرشحة اليمين المتطرف مارين لوبن، عن بعد الأربعاء في وسائل الإعلام في وقت يتضاءل فيه الفارق بينهما في استطلاعات الرأي.
لقراءة المقال كاملا من مصدره