يحاط مرضى السكري بالكثير من المخاوف، خاصة حول نظامهم الغذائي لتجنب رفع مستوى السكر في الدم، وهو ما يزيد من ضرورة قياس معدل السكر الطبيعي بعد الأكل بصورة منتظمة، لتجنب أي مضاعفات قد تطرأ عليهم.

أهمية قياس معدل السكر بعد الأكل

سواء كان السكري من النوع الأول أو الثاني فقياس معدل السكر في الدم بعد الأكل غاية في الضرورة، لعدة اعتبارات منها:

  • قياس السكر ضروري لمعرفة هل جرعة الأنسولين التي تم حقنها قبل الأكل كافية أم لا لحالات السكري من النوع الأول.
  • يتم قياس نسبة السكر في الدم وفقًا لنسب جدول معدل السكر الطبيعي، وفي حال كانت أعلى من المعدل الطبيعي يكون من الضروري رفع جرعة الأنسولين.
  • قياس معدل السكر في الجسم بعد الأكل لمرضى السكري من النوع الثاني، يفيد في معرفة فعالية الأدوية في ضبط معدل الأنسولين الذي ينتجه الجسم.

جدول معدل السكر الطبيعي بعد الأكل

جدول معدل السكر الطبيعي

تختلف معدلات السكر الطبيعي في الجسم بعد الأكل بحسب طبيعة الشخص إذا كان لا يعاني من مشكلة في إنتاج الأنسولين، أو أنه مريض سكري، وبالتالي هناك نسب متفاوتة تقاس كالتالي في جدول نسب السكر الطبيعي بعد الأكل وهي كالآتي:

الأشخاص الأصحاء

تكون مستويات السكر الطبيعية في الجسم بالنسبة للأشخاص العاديين من غير مرضى السكري كالتالي:

  • مستوى السكر الصيامي عند الاستيقاظ من النوم أو الصوم من 70–99 ملغ/ ديسيلتر.
  • بعد ساعتين من تناول الطعام لا يزيد مستوى السكر الطبيعي على 139 ملغ/ ديسيلتر.
  • قبل تناول الوجبات تكون مستويات السكر الطبيعية بين 70–80 ملغ/ ديسيلتر.

مرضى السكري

تختلف نسب قياس معدل السكر الطبيعي بعد الأكل عند مرضى السكري من النوع الأول أو الثاني والحوامل، عن الأشخاص الأصحاء وهي كالتالي:

  • لا تزيد مستويات السكر الصيامي عند الاستيقاظ من النوم أو الصيام من 80- 130 ملغ/ ديسيلتر.
  • لا تزيد مستويات السكر في الدم بعد تناول الأكل بساعتين على 180 ملغ/ ديسيلتر.
  • لا يزيد معدل السكر الطبيعي بعد الأكل بساعتين للحامل على 120 ملغ/ ديسيلتر.

أعراض ارتفاع معدل السكر الطبيعي بعد الأكل

حدوث أي اضطراب في طبيعة الطعام أو النظام الغذائي والنشاط البدني وجرعات الأنسولين لمرضى السكري، قد يؤدي إلى رفع معدل السكر في الدم، وهنا تظهر عدة أعراض تشير إلى ارتفاع السكر منها:

  • الصداع الشديد.
  • الزغللة وعدم وضوح الرؤية.
  • زيادة عدد مرات التبول.
  • الشعور بالعطش الشديد.
  • زيادة عدد مرات شرب الماء.
  • التعب والإعياء الشديد.
  • صعوبة التركيز.

الحالات التي يجب أن تنتظم في قياس معدل السكر

معدل السكر الطبيعي

توجد بعض الحالات التي يجب متابعة معدل السكر الطبيعي لهم بعد الأكل بصورة منتظمة، حيث تم وضع نسب محددة وفقًا لجمعية السكري الأمريكية بحيث تكون مرجعا لهذه الحالات لتجنب حدوث مضاعفات ارتفاع، أو انخفاض مستوى السكر في الدم قبل وبعد الأكل، ومن الحالات التي يجب عليها القياس المستمر للسكر في الدم:

  • مرضى السكري من النوعين الأول والثاني.
  • إصابة الشخص بمرض مزمن آخر مع السكري.
  • الحوامل.
  • كبار السن.
  • الأشخاص المعرضون للضغط النفسي والتوتر باستمرار.
  • ظهور أعراض طارئة مثل زغللة العين والعطش وجفاف الفم والإعياء والإرهاق.

كيفية قياس معدل السكر الطبيعي بعد الأكل؟

يمكن قياس معدل السكر في الدم بأكثر من طريقة مثل الفحوصات المخبرية وإجراء تحاليل السكر قبل وبعد الأكل، كما يمكن استخدام جهاز قياس السكر المنزلي من خلال غسل اليدين جيدًا ثم وخز طرف الإصبع باستخدام الإبرة الموجودة مع الجهاز، وتثبيت شريط القياس بحيث يلمس نقطة دم، وفي خلال ثوانٍ يعرض شريط القياس نسبة السكر في الجسم.

وبالتالي من المهم قياس معدل السكر الطبيعي بعد الأكل، وبخاصة لمرضى السكري وكخطوة دورية بانتظام لتجنب الإصابة بالسكري أو مضاعفاته.

لقراءة المقال كاملا من مصدره