في ظل نزيف النقاط والفشل في الاقناع، صبّ جمهور النادي الصفاقسي جام غضبه على المدرب الإيطالي «جيوفاني سوليناس» وحمّلوه مسؤولية النتائج السلبية للفريق مطالبين برحيله. وتزايدت حدّة غضب الجمهور بسبب الاختيارات الفنّية والتّكتيكية الفاشلة للإطار الفنّي والأداء المتذبذب للاعبين وتراجع المستوى الفني (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره