شهدت الايام القليلة الفارطة تحركات كبيرة من طرف مسؤولي جمعية الحمامات من اجل اعادة قطار الفريق الى السكة وتفادي ازمة تسيير وازمة نتائج كانت يمكن ان تعصف بالفريق خارج دائرة المنافسة على الترشح لمجموعة التتويج مبكرا. ونذكر ان رئيس الجمعية ايمن القابسي قد اعلن منذ اسبوع تقريبا عن استقالته من (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره