أظهر الفريق قدرة فائقة على التعامل مع الامتحانات الصعبة. وحصل هذا الأمر في ضيافة الترجي و»الهمهاما» وأخيرا ضد النادي الصفاقسي حيث عاد أبناء نوفل شبيل بنقطة التعادل من الطيب المهيري. الهجوم يتحرّك والدفاع يقع في المحظور نجح الخط الهجومي في التهديف أثناء لقاء صفاقس. وقد وجد الفريق ضالته في (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره