الشروق مكتب الساحل : لا تزال الحرفيات في ولاية سوسة يعانين نفس المشاكل والهواجس منذ عقود، هذه الفئة التي تعتبر من الثروات الوطنية لدورها الفعال في المحافظة على صناعاتنا التقليدية وموروثنا المادي ولما يتميزن به من روح الإبداع والابتكار ولما يَجُدن به من منتوجات تونسية. وعبّرت مجموعة من الحرفيات (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره