قال رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك، عمار ضية، إن النقص المسجل في مادتي “السميد” و”الفارينة” وغيرها من المواد الأساسية والمدعمة، مردّه “بعض السلوكيات السيئة المتعلّقة بالمضاربة والاحتكار والتي أصبحت تتحكم في مسالك التوزيع وحتى الاسعار”.
وأضاف اليوم في تصريح لاذاعة “الجوهرة أف أم” أن “المواد المدعمة (…)
لقراءة المقال كاملا من مصدره